الدبّ السمين في جزيرة الخذلان

الدبّ السمين في جزيرة الخذلان

كان يا مكان في الجزيرة العجيبة الغريبة الأعجوبة المعزولة، في ليلة ممطرة مخيفة، اجتمع الأطفال حول حكيم القبيلة، و هو رجل مسن، فطلبوا منه أن يحكي لهم قصة من قصص الخيال العلمي، فكانت الحكاية التالية عن حديقة الحيوان و الإنسان في كوكب المريخ:

" في جزيرة الخذلان تكثر الأحزان. العبث واضح للعيان و السكوت عقيدة كل جبان. الشكوى من ضعف الإيمان لا مما لم يكن في الحسبان. زمن الهوان و الكفر و العصيان. الدب أضحى كالإنسان سيان، يتطاول على العلم و هو بالعسل المسروق سكران.

لا، لا و ألف لا. الإنسان إنسان و الحيوان حيوان. الذكر ذكر و الأنثى أنثى. المرأة امرأة و الرجل رجل. للذكر حظ الأنثيين و للرجل الحق في أربعة نساء. الحرام حرام و الحلال حلال. الفريضة فريضة و النافلة نافلة. المعصية معصية و التوبة توبة. الكفر كفر و الردّة ردّة.

في جزيرة الخذلان، حيث اختلط الإنسان بالحيوان، كفر الدب السمين غليظ الرأس فارغ الدماغ ذو الأحناك منتفخ البطن رئيس شركة الدببة بالحلال، و حلل الحرام. لا يهم رأي الدب السمين غليظ الرأس فارغ الدماغ منتفخ البطن، ولكن من كان حيوانا أو مرض قلبه و ابتلي فكره بالكفر فليستتر وليكفّ عن الناس لسانه.

البادئ أظلم.

في جزيرة الخذلان غابة كثيفة اختلط فيها الناس بالحيوان، و أصبحت الدببة مسخ تنطق بالكلمات، و جاء كبيرهم برائحته النتنة بعد أن استيقظ من سباته العميق فاعتلى مترئّسا و خطب أمام مخلوقات غريبة صمتها رهيب جبان، فقال:

" لقد انتهى أمر الإنسان. أنا الدب السمين الغليظ خائن الأمانة و كل الأمانات ذو الأحناك. أنا أولى بحكم الغابة الكثيفة لا الإنسان. أنا الدب غليظ الرأس فارغ الدماغ زعيم الحيوان رئيس شركة الدببة، أعلن نهاية حكم الإنسانية، و أعلن فرض نظام الاستعباد و العبودية و التبعية و استئساد المخلوقات الحيوانية. فلتحيى الغريزة الحيوانية و لتسقط الشريعة الإسلامية."

في جزيرة الخذلان، الدب السمين غليظ الرأس فارغ الدماغ زعيم الحيوان رئيس شركة الدببة وضع ميثاقا قوامه السرقة و الخيانة و الغدر و الرذيلة و الكفر و العصيان و النهب و المكر و الكذب الكذب. ميثاق يجرّم الفضيلة و الخلق العظيم و الأخلاق النبيلة و الإحسان و حسن الجوار، فيدعو إلى التطرف و الإرهاب. و سكت الإنسان فيا للخذلان. لقد أصبح الإنسان يأتمر بأوامر الحيوان، و الدب السمين غليظ الرأس فارغ الدماغ منتفخ البطن سليط اللسان زعيم شركة الدببة يلقي الدروس على الإنسان و هو دبّ حيوان.

سيغفر الله إن شاء لكل العصاة بعد الثقاة، و سيصلى الدب السمين نارا ذات لهب إن شاء الله. فشتان بين العصيان ضعفا مع الندم عليه، و بين العصيان كفرا مع الترويج له.

في جزيرة الخذلان نظمت المقاومة، فاجتمع المحسنون و دعوا الله عز و جل في علاه:

" اللهم اغفر لكل المسلمين العصاة ضعفا و ليس كفرا، و لا تغفر اللهم للدب السمين غليظ الرأس فارغ الدماغ منتفخ البطن رئيس شركة الدببة، و اجعله اللهم يصلى نارا ذات لهب في الآخرة، و اضمن له اللهم سوء الخاتمة في الدنيا الفانية، إلا إذا تاب و استغفر."

طال الليل في تلك الليلة الممطرة المخيفة.

أنهى الرجل الحكيم المسن القصة، ولكنها كانت ليلة طويلة ممطرة مخيفة... فلم ينم الأطفال و طلبوا المزيد من رفقة الرجل المسن الحكيم، فاستفاد الصغار من دروس و دروس، و نصائح و نصائح، في مواضيع شتى...

مقتطفات:

" اعلموا أيها الصغار أن الإمارة خط أحمر، فمن تطاول على الإسلام تطاول عليها و أراد إسقاطها، و لا يجوز لأحد أن يتطاول على الإمارة لأنها خط أحمر... ... و أما البعوضة فهي تعيش على امتصاص الدم، و لها جهاز لتحليل الدم فما كل الدماء تصلح لها... ... و البعوضة مسؤولة على عدوى الملاريا مثلا و غيرها من الأمراض... ... ولم يصل العلم لهذه الحقائق سوى في القرن 21... ... و أما في سورة البقرة، فلقد ذكرت البعوضة و ليس البعوض الذي يعيش على رحيق الزهور و الورود... ... و اشكروا حسّان يا صغار، فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله...

و لا تنسوا أبدا يا صغار يرحمكم الله، الذكر ذكر و الأنثى أنثى. المرأة امرأة و الرجل رجل. للذكر حظ الأنثيين و للرجل الحق في أربعة نساء. العدل هو الله و المسلم يحاول أن يعدل بنية صادقة ثم يترجى مغفرة الله... من الصعب أن يرضي الرجل امرأة واحدة و لن يعدل مع أربعة... للرجل الحق في أربعة نساء، ولن يدخل المسلم الجنة إلا برحمة الله، و الحمد لله وحده.