هرمون "الكورتيزول"  .. ماذا يفعل التوتر النفسي بجسمك؟

هرمون "الكورتيزول" .. ماذا يفعل التوتر النفسي بجسمك؟

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأعصاب إن التوتر النفسي له تأثير سلبي على الجسم أيضا، وليس على النفس فقط.

وأوضحت الرابطة أن التوتر النفسي يؤدي إلى إفراز هرمون التوتر المعروف باسم "الكورتيزول"، والذي يُحدث خللا في التوازن الهرموني بالجسم، ما يؤدي إلى اضطرابات النوم ومشاكل الهضم ونوبات الجوع الشديدة وشوائب البشرة وتساقط الشعر، بالإضافة إلى العصبية وسرعة الاستثارة واعتلال المزاج.

ولتجنب هذه المخاطر، تنصح الرابطة بممارسة الرياضة؛ حيث إنها تساعد على إفراز هرمون "الإندورفين" المعروف باسم هرمون السعادة. كما تعد تقنيات الاسترخاء كاليوجا والتأمل أسلحة فعالة لمحاربة التوتر النفسي.