الشرطة الإسبانية تتهم جزائريا بسرقة أفراد من الأسرة الحاكمة القطرية

الشرطة الإسبانية تتهم جزائريا بسرقة أفراد من الأسرة الحاكمة القطرية

حددت الشرطة الإسبانية في إقليم كتالونيا هوية منفذ حادث سرقة تعرض له عدد من أفراد الأسرة الحاكمة في قطر خلال وجودهم بأحد الفنادق الفخمة في برشلونة، موضحة أنه جزائري يبلغ من العمر 35 عاما.

ويوجد المشتبه فيه الذي جرى تحديد هويته بفضل كاميرات الأمن في الفندق وتعاون أجهزة أمنية أوروبية مختلفة، قيد الحبس الاحتياطي في مدينة لوزان السويسرية جراء ارتكابه جرائم مماثلة في هذا البلد، وفقا لما ذكرته شرطة كتالونيا السبت.

وسرق المتهم متعلقات فخمة ونقود من غرف الفندق والتي دخلها من خلال التظاهر بأنه أحد أقارب الضحايا، وتمكن عند مغادرتهم من عمل نسخ للمفاتيح لدخول الغرف.

وكانت سرقة أفراد العائلة الحاكمة القطرية واحدة من خمس سرقات وقعت في برشلونة وتمكنت الشرطة من حل لغزها.

وبلغت قيمة المسروقات في هذا الحادث 40 ألف يورو (45 ألف دولار) وبينها ساعة فخمة ومجوهرات ونقود.