علماء يحسمون الجدل: الهاتف النقال لا يسبب سرطان المخ

علماء يحسمون الجدل: الهاتف النقال لا يسبب سرطان المخ

نشرت مجلة "الكونسلتون" المتخصصة في الصحة، دراسة أجراها مجموعة من العلماء بخصوص دور الهاتف النقال في الإصابة بمرض سرطان المخ، وخلصوا إلى أن الأشعة الكهرومغناطيسية الصادرة من الهواتف المحمولة قليلة الطاقة، وبالتالي لا تؤدي إلى تلف الخلايا.

وبالنسبة للدراسات التي تربط بين الهواتف المحمولة والسرطان، فيتم إجرائها على الفئران، تتعرض هذه الفئران لمستويات عالية من الإشعاع، وهو ما يصعب تماما تطبيقه على الحد المتوسط المسموح به لدى البشر، هذا ما أوضحه مالكولم سبيرين، مدير قسم الفيزياء الطبية بمستشفى أكسفورد الجامعي.

وذكرت يولاندا أوهيني، الدكتور بجامعة لندن، أن الإشعاع غير المؤين الموجود بالأجهزة المنزلية، بما في ذلك الإشعاع الصادر من الهواتف المحمولة يعد قليل الطاقة والتردد، وبالتالي لا يسبب تدمير الخلايا.

وتزداد التحذيرات بقوة من استخدام الأطفال للهواتف المحمولة، حيث يتطور الجهاز العصبي لديهم، وتصبح أدمغتهم أصغر من البالغين

وكانت المخاوف قد ازدادت حول علاقة الهواتف المحمولة بالسرطان لأول مرة في عام 1990، عندما بدأت تلك الهواتف الدخول إلى كل منزل، وزادت معدلات تشخيص الإصابة بأورام المخ بنسبة 34% في العشرين عام الماضية.

وأوضحت مؤسسة cancer Research UK ، المتخصصة في أبحاث السرطان والتوعية، أن نسبة مستخدمي الهواتف المحمولة وصلت إلى 500% بالولايات المتحدة في الفترة من 1990 حتى 2016، وبالتالي فإذا كانت الهواتف المحمولة السبب في انتشار الأورام الخبيثة، لكان من المتوقع أن تصبح فرص الإصابة بالسرطان أعلى.