البطل أبو زعيتر "يقتفي أثر" الملك في جزر السيشل

البطل أبو زعيتر "يقتفي أثر" الملك في جزر السيشل

بعد أيام من حلول العاهل المغربي الملك محمد السادس بأرخبيل السيشل المعروف بجزره الخلابة، ظهر أبو بكر زعيتر، البطل العالمي في فنون القتال، في صورة نشرها في صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي، قرب الشاطئ وإلى جانبه لوحة الركمجة.

وبالرغم من التقاط أبو زعيتر الصورة منفردا قرب الشاطئ الخلاب، فإن معلقين توقعوا أن يكون بطل الفنون القتالية بمعية العاهل المغربي في السيشل؛ فيما علق المصارع الشاب على الصورة بالقول: "جنة فوق الأرض"، في إشارة إلى تلك المشاهد الطبيعية الرائعة.

وكان الجالس على عرش المملكة قد ظهر في أكثر من صورة بمعية البطلين أبو بكر وعثمان زعيتر خلال الصيف في بعض مدن الشمال، بينما عزا البعض ذلك إلى إشراف البطل المغربي على إدارة ناد رياضي ملكي داخل قصر طنجة.

وكان الملك محمد السادس قد استقبل بالقصر الملكي في الرباط، في أبريل الماضي، الأخوين أبو بكر وعثمان زعيتر بطلي العالم في رياضةِ فنون الحرب المختلطة.

ويعد أبو بكر زعيتر أول مغربي يوقع عقدا احترافيا مع بطولة القتال غير المحدود، المعروفةِ اختصارا بـ (UFC) . أما عثمان زعيتر، فقد حاز على بطولة العالم للقتال الحر، ويشغل عمر زعيتر مهمة إدارة أعمالهما وعضو طاقمهما التقني.