احتفالات ومعارض في الحوز تحيي "إيض يناير"

احتفالات ومعارض في الحوز تحيي "إيض يناير"

احتفلت جمعيات ومجالس جماعية ونشطاء أمازيغيون بإقليم الحوز بالسنة الأمازيغية الجديدة 2969، بوصفها مناسبة لتجسيد تشبث أبناء الجبل بعمقهم الحضاري وتراثهم الأمازيغي، وفرصة لإحيائه ونقله إلى الأجيال القادمة.

ففي جماعة أوريكة احتفت العديد من الفعاليات الأمازيغية والجمعوية، أمس الأحد، بهذه المناسبة، التي شكلت فرصة لتسليط الضوء على قيم حضارية متجذرة في تاريخ سكان شمال إفريقيا، بحضور رئيس الجماعة ومنتخبين.

وخلال هذا الحفل، قدم حسن المؤذن، وهو باحث مهتم بالثقافة الامازيغية، معطيات حول تاريخ السنة الأمازيغية، بوصفه مكونا يرتبط بهوية الأمازيغ. وبعد ذلك استمتع الحاضرون بقصائد شعرية ألقاها بعض شعراء المنطقة. كما تميز الحفل بعرض فني من تقديم مجموعة موسيقية من أبناء المنطقة، وفرقة "أحواش أوريكة". وقد تم بالمناسبة تناول وجبة "أوركيمن" (تكلا).

كما نظمت منظمة "تاماينوت"، فرع آيت أورير، اليوم الأحد، أمسية فنية وثقافية بساحة البلدية، بمشاركة مجموعات غنائية. وقد تم خلال هذه المناسبة تحضير أكلات تقليدية.

جماعة تديلي مسفيوة احتفت هي الأخرى، بشراكة مع "فضاء الجمعيات"، يوم السبت بمقر الجماعة، حفلا بمناسبة فاتح السنة الأمازيغية الفلاحية، بمساهمة جمعيتي "دار الطالبة" و"دار الطالب". وتميز هذا النشاط بتقديم عروض فنية لتلميذات المؤسسة الأخيرة، وإلقاء قصيدتين شعريتين.

كما عرف هذا الحفل تنظيم معرض عرضت فيه بعض الأدوات التقليدية، التي يستعملها الأجداد في أنشطتهم، وتقديم أكلة "تاكلا" (العصيدة) للحاضرين.