العرايشي يرسم خطة تطوير حضور الأمازيغية في الإذاعة والتلفزة

العرايشي يرسم خطة تطوير حضور الأمازيغية في الإذاعة والتلفزة

وجّه فيصل العرايشي، المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، تعليماته من أجل الدفع باللغة الأمازيغية وتفعيل دسترتها بشكل كبير من خلال النهوض بالقناة المخصصة لها وتطوير أدائها.

وكشفت مصادر الجريدة أن العرايشي يقف بنفسه على وضع تصور خاص لتحقيق قفزة نوعية للقناة الأمازيغية، عبر تطوير هويتها البصرية وكذا شبكة برامجها، من أجل الرقي بها لتكون عند حسن المشاهد المغربي.

ولا يقتصر الأمر فقط على القناة، إذ تورد المصادر نفسها أن مدير الشركة يضع نصب عينيه الإذاعة الأمازيغية، حيث يعقد هذه الأيام اجتماعات متتالية مع مختلف المسؤولين والمتدخلين لتحسين جودة البرامج المقدمة، وتطوير شبكتهما معا لتحقيق نقلة نوعية للأمازيغية في المشهد الإعلامي الرسمي.

وشددت مصادرنا على أن إدارة الشركة تحاول جاهدة الرقي بهذه الخدمة الإعلامية، حتى تتجاوب مع مطلب تفعيل الأمازيغية المنصوص عليه في الدستور، وبالتالي تنزيلا للمضامين الدستورية في هذا الجانب، خاصة أن هناك انتقادات تتحدث عن ضعف اللغة الرسمية للبلاد إلى جانب اللغة العربية في المشهد الإعلامي العمومي.

وفي هذا الإطار، من المنتظر، حسب خطة العرايشي، أن يتم الرفع من ساعات بث القناة الأمازيغية لتفعيل بنود دفتر التحملات، في انتظار وصولها إلى 24 ساعة المنصوص عليها فيه.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن إدارة القناة ستطلق قريبا طلبات عروض، كاشفة أن الإدارة ووزارة الاتصال رصدتا الإمكانات اللوجيستيكية والبشرية للنهوض بالقناة.

ويأتي هذا التحرك تجاوبا مع مطالب مهنيين ومتتبعين بضرورة تعزيز حضور القناة في الفضاء الإعلامي المغربي، وتوفير فرص شغل جديدة للمبدعين والفنانين والمنتجين.