جمعية "جمهور العاصمة" تعتبر لاعبي الجيش أبطال الموسم

جمعية "جمهور العاصمة" تعتبر لاعبي الجيش أبطال الموسم

طالبت جمعية "جمهور العاصمة" لأنصار ومحبي فريق "الجيش الملكي" من الجامعة المغربية لكرة القدم بالنظر إلى ما سمته "الطريقة المشبوهة" التي تلعب بها بعض مباريات الدوري الاحترافي بالمغرب، في إشارة إلى المقابلة الأخيرة التي خاضها نادي الرجاء البيضاوي ضد الدفاع الحسني الجديدي، وانتهت بفوز الرجاويين بهدفين لواحد، أحدهما كان ضربة جزاء أثارت الكثير من الانتقادات، وهو ما جعل الرجاء يُتوج رسميا كبطل للدوري بعد تعادل فريق الجيش الملكي أمام المغرب الفاسي.

ودعا بلاغ للجمعية، توصلت به هسبريس، جامعة الكرة بأن تكون أكثر قوة وصرامة حتى تتمكن من لعب دورها المنوط لها في ضمان تكافئ الفرص لجميع الفرق الوطنية، حيث سجل العالم كله الكيفية التي لعبت بها بطولة هذا الموسم".

وشدد البلاغ ذاته على أن "تقدم الكرة المغربية رهين بوجود مسيرين أكفاء ومنصفين يعرفون كيف يعطون لكل ذي حق حقه"، متسائلا بالقول: "إلى متى سيظل هؤلاء الأشخاص يتلاعبون بهذا الشعب الرياضي؟".

وأثنى بلاغ الجمعية على "جميع لاعبي الجيش الملكي على الأداء الرجولي، والقتالي والمنافسة الشريفة التي أبدوها طيلة الموسم رغم كل الصعوبات والعراقيل التي كانت تقف أمامهم، فهم بالنسبة لنا أبطال الموسم".

وزاد المصدر بالقول " لا شيء ملغوم في النتائج التي حققها لاعبو الجيش الملكي، حيث أظهروا روح الفريق الجماعي، المنظم والمقاتل من أجل الحصول على أحسن النتائج"، مهنئا إياه على "المرتبة المشرفة والشريفة في نفس الوقت" وفق تعبير البلاغ.