التعادل السلبي ينهي لقاء الرجاء وسريع وادي زم

التعادل السلبي ينهي لقاء الرجاء وسريع وادي زم

أنهى التعادل السلبي نتيجة مباراة فريقي سريع وادي زم وضيفه الرجاء الرياضي البيضاوي، التي جمعت بينهما، بعد زوال اليوم الأحد، على أرضية الملعب البلدي لوادي زم، برسم النزال المؤجل عن الجولة السابعة من منافسات الدوري الاحترافي.

وخان الحظ والتركيز عناصر الفريقين في العديد من الكرات الهجومية في الشوط الأول للنزال، كانت الأبرز منها من جانب الفريق البيضاوي في حدود الدقيقة الـ26، حيث منعت العارضة كل من أنس جبرون وسفيان الرحيمي من هز الشباك.

وحاول لاعبو سريع وادي زم مباغثة مرمى الحارس الرجاوي محمد بوعميرة في أكثر من كرة، إذ شكلت تحركاتهم بعض الخطورة على معترك الفريق البيضاوي، في الوقت الذي اعتمد هذا الأخير على الهجمات المرتدة.

وفي حدود الدقيقة الـ45، كان اللاعب سفيان الرحيمي قريبا من منح التقدم للفريق البيضاوي من كرة ثابتة مباشرة؛ غير أن تسديدته ارتطمت مجددا بالعارضة.

خلال أطوار الجولة الثانية من المباراة، تواصل بحث الفريقين عن الوصول إلى شباك كل طرف، إلا أن كل تحركاتهم الهجومية بقيت محتشمة ودون خطورة على مرمى الحارسين محمد عقيد ومحمد بوعميرة، باستثناء بعض الكرات الثابتة.

وظلت باقي دقائق المواجهة بنفس السيناريو دون أن تعرف أي جديد على مستوى النتيجة، لتنهي صافرة الحكم الشاب عبد العزيز المسلك تفاصيل المواجهة بالتعادل السلبي.

وأضاف الفريقان نقطة إلى رصيدهما بعد هذا الفوز، إذ بات في رصيد سريع وادي زم ثماني نقط في الصف العاشر مناصفة مع فرق حسنية أكادير ونهضة الزمامرة وأولمبيك أسفي؛ فيما بلغ رصيد الرجاء الرياضي 11 نقطة في الصف السابع.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com