الاتحاد الموريتاني: صرامة "المرابطون" تغلبت على "نجوم الأسود"

الاتحاد الموريتاني: صرامة "المرابطون" تغلبت على "نجوم الأسود"

أكد محمد اندح، الناطق الرسمي باسم الاتحاد الموريتاني لكرة القدم، أن منتخب "المرابطون" استحق العودة بنتيجة التعادل أمام المنتخب الوطني المغربي، خلال المباراة التي جمعتهما أمس الجمعة، على أرضية المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، لحساب الجولة الأولى من منافسات المجموعة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها الكاميرون سنة 2021.

وقال اندح في تصريح لهيسبورت: "نحن نعلم أن نتيجة التعادل التي حققها المنتخب الموريتاني أمام المنتخب المغربي قد تكون مفاجئة للكثير من المتتبعين، خاصة أن "أسود الأطلس" يتفوقون تاريخيا على "المرابطون"، نظرا لأن المنتخب المغربي مدجج بعدد كبير من العناصر التي تمارس بفرق أوروبية كبيرة، بينما منتخبنا المورياتني لم يصل إلى "الكان" إلا مرة واحدة في تاريخه وكان ذلك خلال النسخة الأخيرة التي أقيمت بمصر".

وأضاف المتحدث ذاته: "الكثيرون كانوا يتوقعون أن ينهزم المنتخب المورياتني أمام المغرب بنتيجة كبيرة، وهو الأمر الذي جعلنا نستعد جيدا لهذه المباراة، ونعقد العزم على أن نعود بنتيجة إيجابية من الديار المغربية، ما دفع المدرب إلى اللعب بصرامة تكتيكة دفاعية كبيرة، للحد من خطورة هجمات المنتخب المغربي، لنتمكن بذلك من تحقيق التعادل والعودة بنقطة ثمينة من خارج الديار".

وأردف قائلاً: "نحن سعداء بالتعادل أمام "أسود الأطلس" على أرضه وأمام جماهيره، على أمل أن نحقق الفوز خلال المباراة المقبلة أمام منتخب إفريقيا الوسطى، بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، لكي نقترب أكثر من الهدف الذي نسعى للوصول إليه وهو التأهل إلى نهائيات "كان" الكاميرون".

واختتم كلامه بالقول: "نأمل أن نتأهل إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2021، رفقة المنتخب المغربي، بحكم أنه يتأهل منتخبان عن كل مجموعة".

يشار إلى أن المباراة التي جمعت المنتخب الوطني المغربي بضيفه المورياتني، مساء أمس الجمعة، انتهت بالتعادل السلبي صفر لمثله، كما أن منتخب إفريقيا الوسطى تمكن من الفوز على منتخب بوروندي، بهدفين دون مقابل عن نفس المجموعة.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com