هذه أقوى المُواجهات بين "أسود الأطلس" ومنتخبات أمريكا الجنوبية

هذه أقوى المُواجهات بين "أسود الأطلس" ومنتخبات أمريكا الجنوبية

وَاجه المنتخب الوطني المغربي مجموعة من منتخبات جنوب أمريكا عبر تاريخ كرة القدم، سواء في مسابقات رسمية أو أخرى ودية، إذ يستعد "أسود الأطلس" لخوض مباراة ودية مهمة أمام رفاق النجم ليونيل ميسي الشهر الجاري، على أرضية مركب طنجة الكبير، في واحدة من أهم المواجهات للمغرب بالنظر إلى قيمة الخصم.

وتَستعرض "هسبورت" تاريخ أهم مواجهات "الأسود" أمام منتخبات أمريكا الجنوبية:

مواجهتا الأرجنتين

التقى المنتخب الوطني المغربي نظيره الأرجنتيني في مناسبتين؛ الأولى تعود إلى سنة 1994 ضمن منافسات كأس "سالتا" بمدينة سالتا الأرجنتينية، حيث انتهت آنذاك بفوز أصحاب الأرض بنتيجة ثلاثة أهداف لهدف وحيد، بحضور النجم الأرجنتيني دييغو مارادونا. المواجهة الثانية بين المنتخبين أجريت بعد مرور 10 سنوات على الأولى، حيث يعود تاريخها إلى عام 2004، تم خوضها في إطار ودي بمدينة الدار البيضاء وبحضور 65 ألف متفرج، بهدف الترويج لترشح المغرب لاستضافة كأس العالم 2010، ولاستعدادات البلدين للتصفيات المؤهلة لنهائيات "مونديال" 2006، فيما انتهت بفوز الأرجنتينيين بهدف نظيف، بعد خطأ دفاعي من طلال القرقوري.

مواجهتا البرازيل

تواجه "أسود الأطلس" مع "راقصي السامبا" في الدور الأول من منافسات كأس العالم 1998 الذي نظم آنذاك في فرنسا، حيث انتهت المواجهة بهزيمة المغرب بثلاثية نظيفة، تناوب على تسجيلها كل من رونالدو في الدقيقة التاسعة ريفالدو في الدقيقة الـ45 وبيبيتو في الدقيقة الـ50. كما أقصي المنتخب من "المونديال"، بعد "المؤامرة" الشهيرة التي تعرَّض لها.

مواجهة أخرى جمعت بين المنتخبين وديا سنة 1997 في البرازيل، عرفت انهزام المنتخب المغربي بنتيجة هدفين نظيفين.

مواجهات الأوروغواي

خاض المنتخب المغربي مباراة ودية أمام منتخب الأوروغواي، شهر مارس من سنة 2015 على أرضية ملعب أكادير بحضور 39 ألف متفرج وبقيادة الإطار الوطني بادو الزاكي. وعرفت المباراة انهزام "الأسود" بهدف نظيف سجله اللاعب إديرسون كافالي في الدقيقة الـ51 من ضربة جزاء؛ فيما تركت العناصر الوطنية انطباعا جيدا لدى الجماهير بعد تقديمها مستوى جيدا.

مواجهات البيرو

انهزم المنتخب المغربي أمام نظيره البيروفي خلال مباراته الثالثة في كأس العالم 1970، بثلاثة أهداف نظيفة، بعدما كان البلد الإفريقي الثاني الذي تأهل للـ"مونديال" تحت قيادة المجري بلوغوجا فيدينيتش، وعرفت المباراة مشاركة مجموعة من اللاعبين الذين خاضوا تكوينهم في الدوري المحلي.

مواجهة التشيلي

وَاجَه المنتخب المغربي نظيره التشيلي في مباراة واحدة ودية، جمعت بينهما سنة 1998 في الديار الفرنسية، حيث سجل هدف "الأسود" اللاعب مصطفى حجي في الدقيقة الـ46 من زمن المواجهة، إذ قدمت العناصر الوطنية آنذاك أداء جيدا أمام الخصم.

مواجهة كولومبيا

لعب المنتخب المغربي مباراة واحدة أمام نظيره الكولومبي، ضمن تاريخ مواجهاته الودية، إذ أجريت هذه المواجهة على أرضية ملعب "الكامب نو" بمدينة برشلونة الإسبانية سنة 2006، وعرفت هزيمة العناصر الوطنية بهدفين نظيفين.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com