الوداد يدك شباك الأسيك بخماسية في "العصبة"

الوداد يدك شباك الأسيك بخماسية في "العصبة"

افتتح فريق الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم، مباريات دور المجموعات من مسابقة عصبة الأبطال الإفريقية، بالفوز على حساب ضيفه أسيك ميموزا الإيفواري، بنتيجة ( 5 - 2 )، في أولى مباريات هذا الدور، التي جمعتهما، اليوم الجمعة، على أرضية مركب مولاي عبد الله بالرباط.

العناصر الودادية بدأت ضغطها على مرمى الفريق الخصم مبكرا، إذ كان إسماعيل الحداد، قريبا من افتتاح النتيجة في حدود الدقيقة الثانية، بعد غلطة من حارس الأسيك، قبل أن يتواصل المد الهجومي للفريق المغربي، طيلة دقائق الثلث الأول من الجولة الأولى.

وفي حدود الدقيقة 16، تمكن إسماعيل الحداد، من هز الشباك الإيفوارية بتسديدة قوية، مانحا بذلك هدف التقدم للوداد، فيما لم يحسن وليد الكرتي، التعامل مع كرة داخل معترك العمليات في حدود الدقيقة 25، إذ كانت سانحة لإضافة الهدف الثاني للفريق المغربي.

وعاد مجددا وليد الكرتي، في الدقيقة 34، ليضيع على رفاقه فرصة ثانية سانحة للتهديف، في المقابل جاء أول تهديد لمرمى الحارس "الودادي" من جانب عناصر أسيك ميموزا، من كرة ثابتة على مشارف معترك العمليات، في الدقيقة 38.

وتحرك الخط الأمامي للفريق الإيفواري نسبيا في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، إذ أتيحت لهم محاولة سانحة للتهديف في الدقيقة 42، بعد هفوة دفاعية من المدافع الأيمن عبد اللطيف نوصير، قبل أن يتمكن المدافع ونلو كوليبالي، بعد ذلك بدقيقة واحدة، من هزم رضا التكناوتي، بتسديدة قوية ومركزة من خارج معترك العمليات، معلنا عن هدف التعادل.

ومع بداية مجريات الجولة الثانية، عاد الوداد للتقدم في النتيجة، بعد أن تمكن بابا توندي، من إحراز الهدف الثاني في الدقيقة 48، فيما استغل البديل زهير المترجي، مباشرة بعد دخوله بدقائق، هفوة دفاعية فادحة من جانب الفريق الإيفواري، ليعزز النتيجة بهدف ثالث، في الدقيقة 56.

وتواصلت هجمات العناصر الودادية، في باقي الدقائق، أثمرت إحداها إحراز وليد الكرتي، الهدف الرابع، في الدقيقة 69، ليبسط بعد ذلك، أبناء المدرب فوزي البنزرتي، سيطرتهم على مجريات المباراة في باقي الدقائق.

وعلى غرار ما فعله المترجي، تمكن بديع أووك، بدوره من هز الشباك بعد دقائق قليلة من دخوله بديلا لبابا توندي، وذلك في الدقيقة 80، ليرفع الحصيلة التهديفية للوداد إلى خمسة أهداف، فيما تمكن أسيك ميموزا، من تقليص النتيجة في الدقيقة 84، عن طريق اللاعب ساليف باكاط، بعد تهاون دفاعي كبير من المدافع أشرف داري، الشيء الذي أغضب كثيرا فوزي البنزرتي، رغم الخماسية.

وبدأ الفريق المغربي، مشواره في دور المجموعات، بحصد أولى النقاط الثلاث، ليتصدر المجموعة الأولى، بجانب فريق لوبي ستارز النيجيري، الذي تغلب بدوره اليوم، على نظيره صن داونز الجنوب إفريقي، بنتيجة هدفين لواحد.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيّين زوروا Hesport.Com