التركيز يسبق مواجهة الوداد وسطيف الجزائري

التركيز يسبق مواجهة الوداد وسطيف الجزائري

حَطّت بعثة فريق الوداد البيضاوي، ظهر اليوم الأربعاء، في مطار 8 ماي في مدينة سطيف الجزائرية تأهّبا للقاء المنتظر أمام فريق وفاق سطيف الجزائري برسم ذهاب ربع نهائي رابطة أبطال إفريقيا، حيث ضمّت 20 لاعبا، غاب عنها كل من ويليام جيبور وزكرياء الهاشيمي، لتأخّر التحاق الأول بالمغرب ومشاكل إدارية بالنسبة إلى الثاني.

ودامت رحلة الفريق "الأحمر" ساعة و40 دقيقة من مطار محمد الخامس إلى مطار سطيف، الذي يبعد بحوالي 4 كيلومترات عن وسط المدينة، عقب أن خصّص سعيد الناصيري، رئيس الفريق، طائرة خاصة لتقل الفريق بشكل مباشر صوب سطيف، دون التنقل إلى الجزائر العاصمة ثم تكبد عناء السفر لثلاث ساعات عبر الحافلة صوب مدينة سطيف.

ورافق الفريق مسؤولون إداريون في النادي والأطقم التقنية والطبية، على أن يلتحق سعيد الناصيري بالبعثة في وقت لاحق، علما أن بعثة النادي ستعود إلى أرض الوطن مباشرة عقب نهاية مباراة بعد غد الجمعة أمام وفاق سطيف.

وسيطر التركيز على لاعبي الوداد طيلة الرحلة، مما يظهر تجاوز المجموعة للخسارة التي تلقاها الفريق الجمعة الماضي أمام أولمبيك آسفي برسم المباراة المؤجّلة عن الجولة الأولى.

وسيخوض الفريق، في السابعة من مساء اليوم، أول حصة تدريبية على أرضية ملعب 8 ماي، الذي سيحتضن اللقاء، على أن يجري غدا الخميس في نفس توقيت المباراة الحصة الرسمية والأخيرة على الملعب نفسه، الذي يرتقب أن يستقبل جماهير "سطيفية" غفيرة.