الاتحاد التركي يوقف يونس بلهندة ثلاث مباريات

الاتحاد التركي يوقف يونس بلهندة ثلاث مباريات

قررت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد التركي لكرة القدم توقيف الدولي المغربي يونس بلهندة، لاعب غلطة سراي، لثلاث مباريات، عقب تدخله الخشن والمتهور الذي كلفه بطاقة حمراء أمام نادي طرابزون سبور، في اللقاء الذي احتضنه ملعب حسين افني اكير، برسم الجولة الرابعة من الدوري المحلي.

وعمد الاتحاد التركي إلى فرض عقوبة التوقيف لثلاثة مباريات في حق بلهندة عقب تدخله القوي جدا في وسط الملعب على رجل اللاعب التركي يوسف بازيسي، لاعب طرابزون سبورت، في الدقيقة 30، ليشهر الحكم البطاقة الحمراء المباشرة في وجه اللاعب المغربي الذي قوبل تدخله بوابل من صافرات الاستهجان من قبل الجماهير التي حجت لمشاهدة اللقاء.

وتلقت شباك غلطسراي 4 أهداف في المباراة بعد أن اضطر لخوض 60 دقيقة بعشرة لاعبين فقط، بعد حصول صانع ألعاب الأسود على البطاقة الحمراء، ليتكبد غلطسراي مرارة أول هزيمة هذا الموسم بعد 3 انتصارات متتالية.

وليست هذه المرة الأولى التي يطرد فيها بلهندة، الذي حصل على البطاقة الحمراء الموسم المنصرم في مناسبتين، فضلا عن 5 بطاقات صفراء رفقة غلطسراي؛ بينما حصل على البطاقة الحمراء العاشرة في مسيرته الاحترافية رغم أنه يلعب في وسط الميدان كصانع ألعاب بميولات هجومية، وليس كلاعب ارتكاز دفاعي مهمته وقف الهجمات وارتكاب الأخطاء التكتيكية لمنع المنافسين من التقدم إلى الأمام.

للإشارة فيونس بلهندة، المتواجد حاليا مع المنتخب الوطني في معسكره الإعدادي تأهبا لخوض مباراة مالاوي يوم غد السبت، ضمن إقصائيات كأس إفريقيا 2019، كان قريبا من خوض تجربة احترافية جديدة في الميركاتو الصيفي بعد اهتمام أندية نيس الفرنسي وكريستال بالاس الإنجليزي بخدماته.

ويعيش متوسط ميدان أسود الأطلس وضعا صعبا رفقة غلطسراي هذا الموسم عقب موجة الاحتجاجات التي يتعرض لها، لاسيما الأخيرة حين خاطبته جماهير الفريق التركي بعبارة "عد إلى بلدك" في فيديو جاب مواقع التواصل الاجتماعي.