المصحات الخاصة لا تجري فحوص فيروس كورونا

المصحات الخاصة لا تجري فحوص فيروس كورونا

قالت الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة إن المصحات الخاصة غير مرخّص لها بشكل كلّي وقطعي لإجراء التحاليل والاختبارات الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا المستجد.

وأضافت الجمعية، في بلاغ توصلت به هسبريس، أن وزارة الصحة حدّدت منذ بداية جائحة كورونا في بلادنا الجهات التي تقوم بهذه المهمة، المتمثلة في المختبرات الوطنية المرجعية، ثم أضافت إليها في مراحل متقدمة المستشفيات الجامعية.

وأبرزت أنه استعدادا لرفع الحجر الصحي، تم تكليف مختبرات مجموعة من المستشفيات الأخرى على امتداد ربوع المملكة للقيام بهذه المهمة، دون إغفال مساهمة مختبرات المستشفيات العسكرية، فضلا عن إعداد وتجهيز مختبر متنقل للرفع من أعداد الاختبارات الممكن القيام بها يوميا.

وأكدت الجمعية أن "اللائحة التي تضم المؤسسات المكلفة بإجراء اختبارات الكشف عن فيروس كوفيد-19، واضحة ومعروفة مكوّناتها، وضمنها مستشفى شبه خاص. وبالتالي، فإن المصحات الخاصة لم تقم بأي اختبار لأي مواطن وليس لها هذه الصلاحية قانونيا".