وفيات فيروس كورونا الأربعة تشمل  قاضية في "مجلس الحسابات"

وفيات فيروس كورونا الأربعة تشمل قاضية في "مجلس الحسابات"

كشفت معطيات حصلت عليها هسبريس أن قاضية في المجلس الأعلى للحسابات كانت ضمن الوفيات الأربع التي تم تسجيلها اليوم الخميس بفيروس "كورونا" المستجد، ليرتفع عدد الوفيات جراء "كوفيد 19" إلى 10 حالات في المملكة.

المعطيات التي توفرت للجريدة أكدت أن القاضية، التي تبلغ من العمر أزيد من خمسين سنة، يفترض أن تكون حملت الفيروس من رحلة سياحية إلى مراكش يوم الثامن من مارس الجاري.

ووفقا للمعطيات ذاتها فإن الرحلة السياحية التي نظمت في مراكش من طرف تنظيم جمعوي مهني نزلت في فندق يعج بالسياح، وهو ما يزيد من فرضية أن تكون القاضية حملت الفيروس في هذه الرحلة.

يأتي هذا في وقت أكدت وزارة الصحة أن الوفيات الأربع الجديدة تخص حالتين في مدينة مراكش، وحالة واحدة في مدينة الدار البيضاء، وحالة واحدة في مدينة الرباط.

وزارة الصحة أكدت أن القاسم المشترك بين الوفيات الأربع الجديدة، التي سجلت اليوم، يتعلق بعامل السن والإصابة بأمراض مزمنة أو هما معا، كما أعلنت أيضا حالة شفاء واحدة سجلت اليوم، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الشفاء إلى 8 حالات.

وجرى، اليوم الخميس، تسجيل 50 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" المستجد خلال الـ24 ساعة المنصرمة، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في المغرب إلى 275 حالة.

ووفق معطيات رسمية فإن عدد الحالات المستبعدة بعد التحاليل المخبرية السلبية وصل إلى 931 حالة، بعد أن تأكد خلوها من فيروس "كوفيد 19"، إلى حدود الساعة السادسة من مساء اليوم.

وكانت آخر الأرقام الصادرة عن الوزارة نفسها، أمس الأربعاء على الساعة السادسة مساء، تشير إلى 225 حالة إصابة؛ استنادا إلى تحاليل مخبرية جاءت نتائجها إيجابية.