"الرسالة" تعقد لقاء استثنائيا بعد منع مخيم واد لاو

"الرسالة" تعقد لقاء استثنائيا بعد منع مخيم واد لاو

أعلن أعضاء المكتب الوطني لجمعية الرسالة للتربية والتخييم أنهم قرروا عقد لقاء استثنائي مستعجل اليوم الثلاثاء بمدينة طنجة، سيقررون فيه الخطوات التي ستقوم بها الجمعية لكشف كافة المعطيات المرتبطة بنازلة منع مخيم واد لاو، "لتحصين حقوقها وحق الطفولة المغربية في التخييم".

جاء ذلك في بلاغ صادر عن الجمعية ذاتها، إثر المنع الذي تعرض له مخيمها بمدرسة المناهل الحديثة بواد لاو، "رغم حصولها على رخصة القبول التي تخول لها التخييم بهذا الفضاء، وكذا التبريرات الواهية التي قدمها وزير الشباب والرياضة للمغاربة إبان جوابه في البرلمان عن سؤال مرتبط بالنازلة".

ولم يفت الجمعية توجيه الشكر في بلاغها للأطفال المستفيدين من المخيم، والآباء والأمهات، وأطرها وأعضائها، وكذا المنابر الإعلامية "التي حرصت على مواكبة الحدث، ونقلت مجريات مهزلة المنع للرأي العام الوطني"، حسب البلاغ دائما.