إدارة السجون توضح حقيقة فيديو "أحداث عكاشة"

إدارة السجون توضح حقيقة فيديو "أحداث عكاشة"

أكدت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أن الفيديو المنشور على بعض الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي لا يتعلق بأية أحداث راهنة تخص أيا من المؤسسات الكائنة بالمركب السجني عين السبع بالدار البيضاء.

وشددت المندوبية، في بلاغ توضيحي، توصلت به هسبريس، أن الشريط المعمم يخص الأحداث التي شهدها مركز الإصلاح والتهذيب عين السبع شهر يونيو 2016، بسبب أعمال الشغب التي قام بها نزلاء هذه المؤسسة آنذاك.

واستنكرت المندوبية العامة الترويج لهذا الشريط على أنه مصور حديثا دون الإشارة إلى تاريخه وسياقه، بغية خلق البلبلة وتغليط الرأي العام.

وشددت المندوبية على أن هذه المؤسسات تسير حاليا بشكل عادي، ولم تحصل بها أية أحداث شغب؛ بل تستقبل مجموعة من الأنشطة الإدماجية الخاصة بشهر رمضان الفضيل.