"خط الرشوة والفساد" يطيح بمزيد من المتورطين

"خط الرشوة والفساد" يطيح بمزيد من المتورطين

أسفر إطلاق الخط المباشر للتبليغ عن الفساد والرشوة عن ضبط مجموعة من الحالات تورط فيها موظفون وأعوان سلطة وموظفون وأمنيون وغيرهم، بمختلف المدن المغربية.

وكشفت إحصائيات صادرة عن النيابة العامة أن أكبر مبلغ تم التبيلغ عنه هو 15000 درهم، يشتبه فيه أن موظفا جماعيا تلقاه بالخميسات، وهي القضية التي ما زالت قيد التحقيق.

وفي السياق ذاته، فإن أصغر مبلغ بُلغ عنه كان هو 50 درهما، يشتبه أن عون سلطة قبضه بتيفلت، حيث ما زالت القضية قيد البحث.

إلى ذلك، أصدرت مجموعة من المحاكم أحكاما فعلا في عدد من القضايا المذكورة، تراوحت بين الحبس النافذ والغرامات.

يذكر أن أغلب القضايا التي جرى التبليغ عنها هي لحالات رشوة؛ بينما سُجّلت قضية واحدة تتعلق بالابتزاز الجنسي، وكان النصب موضوع قضيتين اثنتين.