الملك يشيد بوطنية وتضحيات أرملة الخطيب

الملك يشيد بوطنية وتضحيات أرملة الخطيب

بعث الملك محمد السادس، برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الراحلة الحاجة مفتاحة بوجبار، أرملة الوطني الكبير، الفقيد الدكتور عبد الكريم الخطيب.

وأعرب الملك، لأفراد أسرة الراحلة، ومن خلالهم لسائر أهلهم وذويهم، عن أحر التعازي وصادق مشاعر المواساة في هذا المصاب الأليم، داعيا المولى عز وجل أن يثبت قلوبهم، ويجزل في فقدانها ثوابهم، ويلهمهم جميل الصبر وحسن العزاء.

ومما جاء في هذه البرقية "كما نسأل العلي القدير أن يتقبل الراحلة العزيزة في عداد الصالحين من عباده، ويجزيها الجزاء الحسن، عما قدمت من تضحيات في سبيل وطنها، إلى جانب رفيق دربها، المرحوم الدكتور عبد الكريم الخطيب، أحد أبرز قادة المقاومة وجيش التحرير، المشهود لهم بالتفاني والإخلاص في خدمة الوطن والذود عن استقلاله ووحدته وسيادته، والغيرة على ثوابت الأمة ومقدساتها، والوفاء المكين للعرش العلوي المجيد".

وأضاف الملك: "وإذ نشاطركم أحزانكم في هذا المصاب الذي لا راد لقضاء الله فيه، فإننا نؤكد لكم سابغ عطفنا ورضانا وموصول عنايتنا السامية".