رسالة مجهولة للملك تحرّك تحقيقا بشأن "فساد عقاريّ" بالنّاظور

رسالة مجهولة للملك تحرّك تحقيقا بشأن "فساد عقاريّ" بالنّاظور

أفلحت رسالة "مجهولة"، مرقونة باللغة الفرنسيّة، موجّهة للملك محمّد السّادس، مع نسخة لعمالة إقليم النّاظور، في تحريك تحقيق غير رسمي بشأن "فساد عقاري يتمّ بتواطؤات" وسط المنطقة.

ووفقا لنصّ الرسالة فإنّ ثلاثة من المنعشين العقاريّين، تم ذكرهم بالاسم، قد أقدموا على مخالفة قوانين التعمير بعيدا عن أيّ مساءلة كانت من قبل المسؤولين ومن بينهم بعض كوادر الإدارة الترابيّة المعيّنة بمقاطعات مدينة النّاظور.

وعلمت "ناظور بلُوس" بأنّ تحقيقا غير رسميّ قد تمّ فتحه في مضمون ذات الرسالة التي توصّل بها القصر رأسا.. ويتمّ ذلك تحت إشراف مباشر من لدن عامل الإقليم، العاقل بنتهامي، الذي أصرّ على موافاته بالنتائج "بسرعة قيّاسيّة" وفق مصدر خاص رفض الكشف عن هوّيّته.

المحقّقون، ومن بينهم عدد من المنتمين لأجهزة الاستعلامات المختلفة، أقدموا على توجيه استفسارات لرؤساء الملحقات الإداريّة المعنيّة بالموضوع.. وهذا لغياب مصادر المعلومات ضمن الرسالة المحفّزة لهذا التعاطي.. خصوصا وأنّ الحديث تمّ عن "استفادة منعشِين عقاريِّين من تواطؤ رجال سلطة، وامتناعهم عن التدخل والتبليغ، بعد زيادة طوابق بعمارات فاقت أدوارها التسعة رغما عن الترخيص لها بـ4 طوابق لاغير" وفق ذات المستند.

ينشر بالاتفاق مع نَاظُور بلُوس