ثلاث وفيات جديدة بسبب جائحة "كورونا" بسبتة

ثلاث وفيات جديدة بسبب جائحة "كورونا" بسبتة

أعلنت المديرية الإقليمية للمعهد الوطني للإدارة الصحية، والهيئة الاستشارية للصحة والاستهلاك بسبتة المحتلة، الأحد، عن وفاة 3 مصابين بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك مجموع ضحايا الوباء بالمدينة السليبة إلى 17 حالة منذ بداية الجائحة في مارس المنصرم.

وأوضح المصادر ذاتها أن ضحايا "كوفيد-19" الثلاث هم رجلان كانا يرقدان بقسم الطوارئ بالمستشفى الجامعي لسبتة، يبلغان من العمر 88 سنة و64 سنة، وامرأة من أصول مغربية، في منتصف عقدها السادس، كانت ترقد بغرفة العناية المركزة نظرا لوضعها الصحي الحرج بسبب معاناتها من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.

وتبعا لآخر تحديث لبيانات الوضعية الوبائية لفيروس كورونا بسبتة، فإن إجمالي المصابين بالفيروس التاجي قد بلغ 1317 حالة، من ضمنها 913 متعافٍ، و17 وفاة، فيما تتابع 388 حالة نشطة البروتوكول العلاجي المعتمد، من بينها 353 حالة ضمن تدبير العزل الصحي، و35 حالة أخرى استدعت حالتها الصحية وضعها تحت المراقبة الطبية بالمستشفى.