عامل شاب يرفع عدد إصابات "كورونا" في سوس

عامل شاب يرفع عدد إصابات "كورونا" في سوس

أبرزت المعطيات الرسمية الصادرة عن المديرية الجهوية لوزارة الصحة بسوس ماسة حول الوضعية الوبائية الخاصة بفيروس كورونا المستجد، السبت، ارتفاع العدد التراكمي للحالات المؤكّدة إلى 98 حالة، وذلك عقب تسجيل حالة جديدة.

ويتعلق الأمر بشاب يبلغ عمره حوالي 30 سنة، يشتغل في إحدى وحدات تصبير الأسماك في الحي الصناعي بمدينة آيت ملول، كشفت تحاليله المخبرية، في إطار التحاليل التي تُشرف على إنجازها السلطات لفائدة أجراء ومستخدمي مختلف القطاعات، أنها إيجابية.

وتسّبب ظهور الحالة الجديدة داخل وحدة لتصبير السمك في استنفار السلطات المختصة لمختلف أجهزتها في مدينة آيت ملول، وذلك من أجل حصر لائحة مخالطي الشاب وإخضاعهم للكشوفات المخبرية اللازمة.

يُشار إلى أن ستة أشخاص ما يزالون يخضعون للبروتوكول العلاجي بالمستشفى الجهوي لأكادير، فيما بلغ عدد حالات التعافي على مستوى الجهة 85 حالة منذ ظهور الجائحة، بينما استقر عدد الوفيات في 7 حالات.