طاقم طبّي عسكري يحلّ بتارودانت لمواجهة كورونا

طاقم طبّي عسكري يحلّ بتارودانت لمواجهة كورونا

حلّ فريق طبّي عسكريّ تابع للقوات المسلحة الملكية، اليوم، بمدينة تارودانت، من أجل دعم نظيره المدني وتعزيز الإجراءات الطبية الاستباقية لمجابهة والحد من انتشار جائحة كورونا المستجد (كوفيد 19)، حيث كان في استقبال الفريق الحسين أمزال، عامل إقليم تارودانت، إضافة إلى المندوب الإقليمي لوزارة الصحة ومدير المستشفى الإقليمي المختار السوسي والمسؤولين الأمنيين الإقليميين والسلطات المحلية.

واستعرض الحسين أمزال، عامل إقليم تارودانت، في لقاء مع الفريق الطبي بمقر العمالة، برنامج عمل الإقليم لمكافحة تفشي وباء "كورونا"، إلى جانب التدابير العملية المتخذة والتي تتبعها الخلية الإقليمية لليقظة، وإمكانيات قطاع الصحة بالإقليم التي رّصدت لمواجهة هذا الوباء، قبل أن تتم زيارة ميدانية للمركز الاستشفائي الإقليمي المختار السوسي، إذ جرى الوقوف عند الإمكانات البشرية واللوجيستيكية المتوفرة وتحديد الحاجيات الطبية الأساسية.

كما تمت زيارة داخلية ثانوية محمد الخامس بتارودانت، بغية دراسة إمكانية إقامة مستشفى عسكري طبي متنقل بالإقليم، الهدف منه الرفع من الطاقة الاستيعابية لاستقبال الحالات المحتمل إصابتها بالفيروس، تماشيا والتوجيهات الملكية السامية وتعليمات العاهل المغربي بتكليف الطب العسكري لمكافحة فيروس "كورونا" بشكل مشترك مع نظيره المدني، للرفع من قدرات المنظومة الصحية الوطنية في مواجهة هذا الوباء.