"كورونا" يؤجل أنشطة "مركز ثقافي" بمدينة خنيفرة

"كورونا" يؤجل أنشطة "مركز ثقافي" بمدينة خنيفرة

أعلنت إدارة المركز الثقافي أبو القاسم الزياني تأجيل كل الأنشطة الثقافية والفنية المبرمجة خلال شهر مارس إلى مواعيد لاحقة، حفاظا على سلامة الجميع.

هذا التأجيل جاء، وفق إعلان للمركز، تنفيذا لتعليمات المصالح المختصة بخصوص الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد 19).

وفي هذا السياق، أوضحت مونية الفيلالي، مديرة المركز الثقافي أبو القاسم الزياني، في تصريح لهسبريس، أن "هذا القرار جاء تنفيذا للتعليمات ليس إلاّ، ولا يعدو أن يكون استجابة لما ورد في المذكرات الوزارية"، مشيرة إلى أن "تأجيل الأنشطة شُرع فيه ابتداء من أمس الثلاثاء على غرار باقي المراكز".

تجدر الإشارة إلى أن عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وجه، الخميس المنصرم، مراسلة إلى ولاة وعمال عمالات وأقاليم المملكة، لاتخاذ تدابير وإجراءات وقائية ضد فيروس "كورونا".

كما طالب وزير الداخلية باتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع جميع التظاهرات الرياضية والفنية والثقافية التي يشارك فيها أشخاص قادمون من الخارج، خلال شهر مارس الجاري.