حملة طبية لكشف سرطان الثدي بسوق السبت

حملة طبية لكشف سرطان الثدي بسوق السبت

أشرف طاقم طبي، يتكون من أزيد من 10 أطباء وممرضين متخصصين في أمراض النساء والتوليد والطب العام والأشعة وأمراض سرطان الرحم والثدي، الجمعة، بمستشفى القرب لسوق السبت أولاد النمة بإقليم الفقيه بن صالح، على حملة طبية للكشف المبكر عن سرطانيْ الثدي وعنق الرحم.

وتندرج هذه الحملة الطبية، التي نظمتها جمعية "كساء" بسوق السبت أولاد النمة، بتنسيق مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، في إطار الإستراتيجية التي تنهجها الوزارة من أجل التخفيف من موعد الانتظارات، وتقريب الخدمات الصحية من المواطنين، خاصة الفئات الهشة، التي تجد صعوبة في القيام بهذا الكشف، الذي يُستحب أن يكون سنويا، خاصة بالنسبة إلى النساء البالغات من العمر أزيد من 45 سنة.

وتمكنت الحملة الطبية، حسب الدكتورة جوهرة بوسجادة، من الكشف عن أزيد من 700 مستفيدة، وإجراء أزيد من 60 كشفا بـ"الماموغرافي"، بالإضافة إلى الحالات التي استفادت من الكشف عن سرطان عنق الرحم.

وتهدف هذه الحملة، حسب أحمد النبطي، المندوب الإقليمي للصحة بالفقيه بن صالح، إلى التحسيس بهذه الأمراض، ودعوة النساء إلى الإقبال على الفحص الذاتي لسرطان الثدي، سواء في إطار هذه الحملات، التي تدخل في إطار استراتيجية وزارة الصحة، أو من خلال ولوج المراكز الصحية أو المستشفى الإقليمي، خاصة أن "الكشف المبكر يساعد على علاج المرض بأقل الأضرار الممكنة"، يضيف النبطي.