مشروع تربوي يوفر فرص الشغل في سوق السبت

مشروع تربوي يوفر فرص الشغل في سوق السبت

ترأس مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة، والكاتب العام لعمالة الفقيه بن صالح، زوال الأربعاء، مراسيم حفل تدشين مركز "العرفان لمدرسة الفرصة الثانية/ الجيل الجديد" بمدينة سوق السبت، أولاد النمة بإقليم الفقيه بن صالح، بحضور المدير الإقليمي لقطاع التربية الوطنية، ورئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية، وبعض رؤساء المصالح، ورئيس المجلس الجماعي لسوق السبت، وممثلي السلطات المحلية والأمنية، وأطر إدارية وتربوية.

ويروم المشروع، الذي يُعتبر رافدا من روافد التربية غير النظامية، توفير فرص الشغل لليافعين والشباب الأكثر هشاشة، وتعزيز جودة التربية في التعليم الثانوي الإعدادي، ومحاربة الهدر والانقطاع الدراسي، وتعزيز فرص التعلم والتكوين والمكتسبات الأساسية والمهارات الحياتية لدى المنقطعين عن الدراسة المتراوحة أعمارهم بين 13 و18 سنة.

ويستهدف مركز "العرفان لمدرسة الفرصة الثانية – الجيل الجديد"، حسب رئيس جمعية "وصال للتنمية الاجتماعية"، 60 تلميذا، منهم 20 تلميذا من مستويات السلك الابتدائي، و40 تلميذا من مستويات السلك الثانوي الإعدادي. وسيتم إدماج الفئة الأولى في التعليم العمومي، بينما سيتم تكوين تلاميذ الفئة الثانية في مجالات المكننة والحلاقة والمعلوميات والفلاحة.

وشهد حفل التدشين زيارة الوفد للأقسام المخصصة للمسجلين في البرنامج، حيث تمّ التواصل مع عدد منهم حول الغاية من المشروع. وانتهى الحفل بإطلالة مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال، وحمادي الطويف، المسؤول الأول عن قطاع التربية بالفقيه بن صالح، على مدرسة "العرفان" بسوق السبت، التي كانت على موعد مع دورة التكوينية منظمة على مستوى مديرية الفقيه بن صالح لفائدة أساتذة اللغة العربية بالسلك الابتدائي حول المستجدات التربوية.