السلطات تشمع ورشَين لصناعة "الميكا" بالمحمدية

السلطات تشمع ورشَين لصناعة "الميكا" بالمحمدية

أعلنت السلطات ضبط مستودعين سريين لإنتاج الأكياس البلاستيكية الممنوعة، مشيرة إلى أنه تم حجز أزيد من 4.3 أطنان من الأكياس الممنوعة والمواد الأولية ومتلاشيات البلاستيك.

وحسب بلاغ لوزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، فقد قامت لجنة مختلطة مكونة من السلطة المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة ومندوبية الوزارة بالمحمدية، يوم السبت الماضي، بضبط مستودعين سريين يستغلان في صناعة الأكياس البلاستيكية الممنوعة، بدوار العثامنة، جماعة سيدي موسى بن علي، عمالة المحمدية.

ويشير البلاغ إلى أن هذه العملية مكنت من حجز 585 كيلوغرام من الأكياس البلاستيكية الممنوعة تامة الصّنع، و2.9 أطنان من المواد الأولية، و850 كلغ من متلاشيات البلاستيك، و9 آليات تُستعمل في تصنيع الأكياس الممنوعة، مؤكدا أن السلطات قامت بتشميع المستودعين وفتح بحث قضائي في هذا الشأن.

يذكر أنه بعد حوالي ثلاث سنوات من اعتماد المغرب قانونا يقضي بمنع صنع الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتسويقها واستعمالها، صادقت حكومة سعد الدين العثماني على تغيير وتتميم هذا القانون بعد ظهور عدد من الثغرات التي حالت دون القضاء النهائي على "الميكا" في الأسواق المغربية.

المشروع، الذي تقدمت به وزارة الصناعة والاستثمار والصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي، بداية السنة الحالية، يهدف إلى الرفع من العقوبات وإضافة عقوبات جديدة في حق الأشخاص الذين يقومون بإنتاج وتوزيع الأكياس البلاستيكية الممنوعة في القطاع غير المهيكل.