مدينة شفشاون تحتضن المهرجان الدولي للشطرنج

مدينة شفشاون تحتضن المهرجان الدولي للشطرنج

انطلقت، يوم الاثنين الماضي، الدورة الثامنة عشرة من مهرجان شفشاون الدولي للشطرنج، الذي تنظمه جمعية ألوان فنية للشطرنج خلال الفترة الممتدة من 15 إلى 21 يوليوز الجاري.

المهرجان الذي أعطى انطلاقته بمركب محمد السادس للثقافة والفنون والرياضة عامل الإقليم مصحوبا بفعاليات منتخبة وجمعوية، يشكل عنواناً للمثابرة والاستمرارية، بعدما أضحى من علامات الهوية الثقافية والرياضية للمدينة.

وفي تصريح لجريدة هسبريس الالكترونية، قال محمد مبارك ريان، رئيس جمعية ألوان فنية للشطرنج مدير المهرجان، إن الجمعية تسعى لتكون في مستوى السمعة التي تتمتع بها، وكذا عند حسن تطلعات الأسرة الشطرنجية الوطنية التي يترجمها الإقبال الكثيف على المشاركة في مختلف أنشطة المهرجان.

وأضاف ريان أنه هناك زهاء 40 مدينة مغربية مشاركة وحوالي 200 لاعب ولاعبة تتراوح أعمارهم ما بين 7 سنوات و77 سنة، فضلا عن استضافة الجمعية لنخبة من كبار الأساتذة الدوليين ولأبطال أجانب قدموا من 12 دولة، الأمر الذي يجعل من مهرجان شفشاون محطة دولية تشهد تنافسيّة عالية.

وزاد المتحدث نفسه أن اللجنة المنظمة بذلت جهودها من أجل تحسين برمجة المهرجان وتجويد المعايير التقنية وتنويع الجوائز والمكافئات المخصصة لشتى المتبارين، ولاسيما من فئتي البراعم الشاب.

تجدر الإشارة إلى أن المهرجان سيعرف تنظيم دوري رئيسي، وماراتون في اللعب الخاطف، ومباراة جماعية آنية كبرى في ساحة الهوتة بالمدينة العتيقة.