افتتاح مركز جديد للندوات والتكوينات بجامعة فاس

افتتاح مركز جديد للندوات والتكوينات بجامعة فاس

تم، اليوم الجمعة، بفاس افتتاح مركز جامعة سيدي محمد بن عبد الله الجديد للندوات والتكوينات، الذي يعد الأول من نوعه على مستوى الجهة، من حيث طاقته الاستيعابية، وهندسته المعمارية، وتجهيزاته العصرية، وكذا خدماته الرقمية.

وقد تم تدشين هذا المركز بحضور رئيس الجامعة رضوان مرابط، الذي ألقى كلمة بالمناسبة، إضافة إلى عبد الحق المريني، مؤرخ المملكة، وخالد الصمدي، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، إضافة إلى مسؤولين مدنيين وعسكريين، وأساتذة كليات الجامعة ومعاهدها.

ويطمح المركز إلى "الرقىّ بالتنشيط الثقافي والعلمي والتكوين المستمر في جميع المجالات، مع توفير مرافق حديثة بتقنيات جد متطورة للطالب والباحث".

وقد تم بالمناسبة توزيع أوسمة ملكية، وتكريم مجموعة من الموظفين والأساتذة المتقاعدين برسم سنة 2018، تقديرا لأدائهم وتثمينا لمجهوداتهم، وما قدموه من أعمال وخدمات للجامعة وطلبتها طيلة مسارهم الجامعي.