نقابيون ينددون بـ"الإجهاز على المدرسة العمومية"

نقابيون ينددون بـ"الإجهاز على المدرسة العمومية"

خاض المسؤولون الجهويون للنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، الأربعاء، اعتصاما أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، احتجاجا على استمرار ما نعتوه "بمسلسل الإجهاز على المدرسة العمومية".

ورفع المحتجون شعارات من قبيل "يا وزير يا مسؤول هادشي ماشي معقول"، و"مادار والو مادار والو.. أمزازي يمشي فحالو"، و"شوف شوف بغينيك شوف مشاكل بالألوف.. المشاكل قائمة والوزارة نائمة"، احتجاجا على "استهداف الشغيلة التعليمية من خلال ضرب مكتسباتها المشروعة".

وندد المعتصمون "باستمرار الاقتطاع من أجور المضربين بدون سند قانوني، ونزوع المسؤولين نحو التنصل من التزاماتهم تجاه التعليم العمومي والعمل على تفويته للوبي القطاع الخاص تلبية لإملاءات مؤسسات التمويل الدولية"، على حد مضمون بيان الاعتصام.

واستنكر المشاركون في هذا الاحتجاج "استمرار الحكومة في الاقتطاع من أجور الشغيلة التعليمية بحجج واهية لا تستند إلى أي مبرر قانوني"، وطالبوا بـ"استرجاع المبالغ المقرصنة، وعدم تحميل الشغيلة التعليمية عشوائية التدبير الحكومي"، بتعبير الوثيقة نفسها التي توصلت بها هسبريس.