قائدة تحرّر أملاكا عمومية من "فرّاشة" في وزان

قائدة تحرّر أملاكا عمومية من "فرّاشة" في وزان

بادرت سلطات عمالة مدينة وزان إلى شن حملة واسعة لتحرير الملك العام من الاستغلال العشوائي غير المرخص، على امتداد شارع محمد الخامس بالمدينة ذاتها.

وشارك في العملية، إلى جانب قائدة المحلقة الأولى، عناصر من الأمن الوطني والقوات المساعدة وعدد من أعوان السلطة، ضمن خطوة اعتبرها المتتبعون للشأن المحلي مؤشرا على سحب البساط من تحت أقدام المجلس البلدي.

مصادر محلية قالت إن العملية تندرج ضمن حملة تقودها السلطات المحلية قصد تحرير الشارع العام من احتلال الباعة المتجولين الذين غزوا الأرصفة عن آخرها؛ إذ بالكاد يجد الراجلون ممرّا ضيّقا يمرّون فيه، أما عبور المركبات بهذا الشارع القلب النابض للمدينة فقد أضحى مهمة عسيرة.

وبقدر ما لاقت الحملة استحسانا من طرف متتبعي الشأن المحلي، عاب آخرون ما وصفوه بـ"الانتقائية" التي طبعت هذا التحرك الذي استثنى أصحاب المحلات التجارية وباقي "الفرّاشة".