نشاط ترفيهي يستهدف القاصرين في سجن خريبكة

نشاط ترفيهي يستهدف القاصرين في سجن خريبكة

احتفى السجن المحلي لمدينة خريبكة باليوم الوطني للسجين عبر تنظيم حفل فني من تنشيط "فضاء سكومة لمحترفي التنشيط"، وذلك في إطار النسخة السادسة لقافلة "الابتسامة للجميع".

وعرف الحفل تنظيم تقديم فقرات من التراث المحلي لعبيدات الرما، إلى جانب عروض سحرية قدمها علي غنينو، ووصلات موسيقية وطربية من أداء الفنان حسن سلطان رفقة العازف حمودة الزهراوي.

وفي الجانب الاستعراضي، قمت مجموعة ماركو طونو للباتوكادا أهازيج بالنقر على الطبول، مصحوبة برقصات أثارت إعجاب وتفاعل المشاركين في الحفل، خاصة فئة الأحداث من نزلاء المؤسسة السجنية.

وتميز الحفل بتنظيم مسابقة لفائدة نزلاء السجن المحلي لخريبكة تحت عنوان "في مؤسساتنا نجم"، فيما عمل الفنان هشام سكومة على تنشيط فقرات الحفل الذي تأثث بمعرض للرسم والفن التشكيلي من إبداع النزلاء.

وعن الهدف من تنظيم الحفل، أوضح هشام سكومة أن "الغاية من هذا النشاط تتمثل أساسا في إدخال الفرحة على فئة من المجتمع تتطلب العناية والاهتمام، خاصة فئة الأحداث واليافعين الذين قدّر لهم أن يقضوا فترة من أعمارهم في السجن".

يُشار إلى أن الحفل عرف حضور باشا مدينة خريبكة رئيس المنطقة الحضرية الأولى، وقائد الملحقة الإدارية السادسة، وممثلين عن الدرك الملكي والأمن الوطني والوقاية المدنية والقوات المساعدة.