مستشارون يلتمسون استقالة رئيس جماعة تروال

مستشارون يلتمسون استقالة رئيس جماعة تروال

عبّر أزيد من 15 مستشارا جماعيا عن عدم رضاهم على طريقة تعامل عبد السلام الخباز، رئيس جماعة تروال ضواحي وزان، في عريضة موقعة جرى توجيهها إلى عامل الإقليم مطالبين باستقالته من رئاسة المجلس الجماعي.

الملتمس، الذي تتوفر هسبريس على نسخة منه والذي استند على المادة الـ70 من القانون التنظيمي 113.14، وصف فيه المستشارون تدبير الرئيس لشؤون الجماعة بـ"الانفرادي"، متهمين إياه بتعطيل مشاريع الجماعة.

وذهب الأعضاء الغاضبون من طريقة تدبير الخباز لجماعة تروال إلى مطالبته بالاستقالة من المهام، بحكم أنه لا ينفذ قرارات المجلس المنتخب، وفق صياغة الوثيقة.

من جانبه، اعتبر عبد السلام الخباز، رئيس المجلس الجماعي لتروال، خطوة الأعضاء بالقانونية، لافتا إلى أنه "لا يمكنني أن أمنعهم من ممارسة حقهم الذي يؤطره القانون التنظيمي في مادته الـ70".

واستحضر المسؤول الجماعي، في تصريح لهسبريس، جملة من المشاريع التي تم البصم عليها بالحيز الترابي للجماعة القروية، مشيرا إلى توفره فائض مهم وأن كل الدواوير والمداشر التابعة له سالكة ولا تعاني العزلة ولا ندرة المياه.

وأبدى الخباز استعداده لقدوم أي لجنة من المفتشية العامة أو المجلس الأعلى الحسابات، مؤكدا في الوقت نفسه أن جل المشاريع التي تعرف تعثرا نوعيا تهم شركاء الجماعة ومدى توفر الاعتمادات المالية الكافية لإنجازها.

وختم رئيس جماعة تروال حديثه لهسبريس بالتأكيد على أهمية الإنجازات والأوراش التي عرفتها الجماعة خلال فترة رئاسته والتي رأت النور سواء في إطار شراكات أو بدعم من مجلس الإقليم أو مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة والتي حولت تروال إلى جماعة "نموذجية"، على حد قوله.