إضراب مفتوح يربك مدارس "السور" في أزيلال

إضراب مفتوح يربك مدارس "السور" في أزيلال

دخل المدرسون والمدرسات بمجموعة مدارس السور، بالمديرية الإقليمية للتعليم بأزيلال، اليوم الأربعاء، في إضراب مفتوح عن الدراسة، تنديدا بما وصفوه "التعامل اللامسؤول مع برنامج تأهيل الوحدات بهذه بالمجموعة المدرسية"، بحسب ما أفادت به عريضة مذيلة بتوقيعات المضربين توصلت بها هسبريس.

المعلنون عن خوض هذا الإضراب المفتوح، قالوا إن "المديرية الإقليمية لا تحترم المذكرة الوزارية رقم 17472/ التي تنص على اعتماد القسم المشترك بمستويين اثنين فقط"، وطالبوا بـ"التراجع الفوري عن البنية التربوية الحالية المخالفة للمذكرات الرسمية، وباستئناف أشغال تأهيل الوحدات المعنية".

كما يحتج المدرسون من خلال هذا الاضراب على "عدم تعويض أستاذتين استفادتا من رخص قانونية (مرض وولادة)، ومغادرة المقاولة المكلفة بإصلاح الحجرات الدراسية بالمركزية ووحدة أزاليمن وأيت حمزة دون الانتهاء من أشغال التأهيل".

وعبر المحتجون عن "رفضهم المطلق لمحاولة المديرية الإقليمية المذكورة فرض بنية تربوية غير قانونية على المشتغلين بالمؤسسة، في خرق واضح لمضامين المذكرة الوزارية المشار إليها"، بتعبير الوثيقة المشار إليها.