"البام" يستنكر تصويتا ضد مرشحه بتارجيست

"البام" يستنكر تصويتا ضد مرشحه بتارجيست

أصدرت الأمانة العامة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة طنجة تطوان الحسيمة بلاغا بشأن ما حدث خلال إعادة انتخاب المكتب الجماعي لتارجيست، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم الحسيمة، بعدما عمد أربعة أعضاء في "البام" إلى التصويت ضد مرشحهم، ولصالح "رفاق أخنوش".

وأضاف البلاغ الذي توصلت به جريدة هسبريس الإلكترونية أنه بحكم أن حزب الأصالة والمعاصرة يتوفر على أغلبية الأعضاء في هذه الجماعة بتسعة أعضاء من أصل سبعة عشر، تقدم مرشح عنه لرئاسة المجلس الجماعي.

واعتبر البلاغ المذيل بتوقيع الأمين الجهوي، عبد اللطيف الغلبزوري، إقدام أربعة أعضاء في الحزب على التصويت على المرشح المنافس لزميلهم "خرقا لمبادئ العمل السياسي النزيه، وخرقا سافرا لقواعد الانضباط والالتزام الحزبيين"، وفق صياغته.

ووصفت الأمانة الجهوية لـ"حزب الجرار" بجهة طنجة تطوان الحسيمة تصويت كل من إسماعيل النخشي وحسن أهرار ولبنى النية ونجية الدرداك على مرشح منافس بـ"التصرف المشين والمخل بمصداقية العمل السياسي وأخلاقياته المبنية على الصدق في الانتماء السياسي والالتزام به وعدم التخلي عنه، والذي بناء عليه منح السكان ثقتهم للمعنيين".

وأبدت الأمانة العامة الجهوية للحزب بجهة الشمال تشبثها بروح ومضمون قانون الأحزاب السياسية الذي يمنع التخلي عن الانتماء السياسي في الفترة الانتدابية بمختلف المجالس المنتخبة، معتبرة أن عضوية الأعضاء الأربعة المذكورين أعلاه في مكتب جماعة تارجيست ليست باسم الأصالة والمعاصرة، وداعية لجنة الأخلاقيات والتحكيم بالحزب إلى "تطبيق العقوبات الواردة في قوانين وأنظمة الحزب في حق هؤلاء، بما يحفظ مصداقية الانتماء الحزبي ونبله"، وفق الوثيقة الحزبية.