سائقو "طاكسيات" يوقفون حافلة حضرية بخريبكة

سائقو "طاكسيات" يوقفون حافلة حضرية بخريبكة

احتشد عدد من سائقي سيارات الأجرة الصغيرة، الأحد، بأحد شوارع الحي السكني "البيوت" بمدينة خريبكة، من أجل منع حافلة للنقل الحضري من مواصلة عملها والاحتجاج على الشركة التابعة لها ومطالبة السلطات الأمنية والمحلية بضرورة إلزام الشركة وإجبارها على احترام خطوطها.

وأوضح سعيد هرمود، أحد سائقي سيارات الأجرة الصغيرة بخريبكة، أنه تفاجأ بإحدى حافلات النقل الحضري تحمل لافتة "الخط 19" غير الموجود أصلا بخريبكة؛ لكنها تزاول مهامها اليوم الأحد على مستوى الخط رقم 2، تزامنا مع انعقاد السوق الأسبوعي بخريبكة.

وأضاف المتحدث ذاته، بصفته عضو المكتب المحلي للنقابة الوطنية لسائقي سيارات الأجرة "FDT"، أن شركة النقل الحضري بخريبكة لا تحترم الخطوط القانونية المعلن عنها، حيث تقوم، خاصة يوم الأحد، بتغيير خطوطها من مختلف الأحياء السكنية نحو السوق الأسبوعي بشكل فوضوي.

وأكّد هرمود أن مهنيي قطاع سيارات الأجرة الصغيرة تضرروا من هذه المنافسة غير المشروعة؛ وهو ما يدفعهم إلى الاحتجاج وتوقيف كل حافلة لا تحترم خطها القانوني، كما يجري إخبار السلطات المحلية والأمنية من أجل الوقوف على تلك الخروقات.

وشدّد المتحدث ذاته، في تصريح لهسبريس، على أنه ليست المرة الأولى التي يقف فيها المهنيون على مثل هذه المخالفات، حيث قاموا بأشكال احتجاجية مماثلة في أوقات سابقة، دون أن تلتزم الشركة بخطوطها ودفتر التحملات التي ينظم عملها.