مصالح مكتب السلامة الصحية تفحص لحوم وأحشاء أضاحي العيد

مصالح مكتب السلامة الصحية تفحص لحوم وأحشاء أضاحي العيد

تفاعلا مع صور جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، باعتبارها صورا تهمّ حالتيْ تعفن لأضاحي العيد، انتقلت المصالح البيطرية بالقنيطرة إلى الأماكن المعنية بالموضوع، من أجل الوقوف على حقيقة الأمور والتحقق مما يجري تداوله.

وأوضحت مصادر جريدة هسبريس أنه في إطار عمليات المداومة التي تقوم بها المصالح البيطرية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ONSSA، انتقلت المصالح البيطرية إلى الحالتيْن، يوم عيد لأضحى، وقامت بمعاينة وفحص لحوم وأحشاء الأضاحي المعنية بالموضوع.

وأضافت المصادر ذاتها أنه بالنسبة للحالة الأولى تمت معاينة الأكياس المائية البادية على مستوى رئة الأضحية، وتمّ اتخاذ الإجراءات اللازمة في مثل هذه الحالات، مع التأكيد على أن السقيطة سليمة وصالحة للاستهلاك.

وعن الحالة الثانية، أكّدت المصادر أن الكبش كان قد ابتلع جسما غريبا، مما تسبب في التهاب على صعيد القفص الصدري والأعضاء المتواجدة داخله، خاصة بالقلب والرئة.

وعملت المصالح البيطرية على إزالة الأعضاء المتضررة في الحالة المشار إليها، مع تأكيدها على أن باقي أجزاء السقيطة صالحة للاستهلاك.