ولاية أمن مراكش تدشن مقرا إقليميا جديدا بالصويرة

ولاية أمن مراكش تدشن مقرا إقليميا جديدا بالصويرة

أعطت ولاية أمن مراكش، الثلاثاء، بمناسبة الذكرى الـ55 لعيد الشباب، انطلاقة العمل بالمقر الجديد للمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة الصويرة، بحضور ممثلي السلطات الإدارية عن هذه المنطقة، حسب ما ذكره بلاغ توصلت به هسبريس من المؤسسة المذكورة.

وأضاف البلاغ أنه روعي في إنجاز المقر الجديد، المقام على ثلاثة طوابق، احترام كافة المعايير العمرانية والهندسية والتقنية المطلوبة في البنايات الأمنية الحساسة، خصوصا تلك المتعلقة بتوفير الولوجيات الضرورية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، فضلا عن تجهيز فضاءات ملائمة للاستقبال وتوجيه المرتفقين بمختلف فئاتهم وحاجياتهم.

ووفق البلاغ ذاته، ستمكن هذه البناية من تقديم خدمات قرب متكاملة ومندمجة لفائدة ساكنة المدينة وزوارها، من خلال تجميع مقرات مختلف المصالح المحلية للأمن الوطني، خصوصا منها تلك التي تقدم خدمات عمومية مباشرة إلى المواطنين، من قبيل مصالح تسجيل المعطيات التعريفية والإقامة، فضلا عن فرق الشرطة القضائية والأمن العمومي والتقنين.