الهرموشي: "الأحرار" منفتحون على إشراك الجالية

الهرموشي: "الأحرار" منفتحون على إشراك الجالية

قال عثمان الهرموشي، نائب الرئيسة الوطنية لمنظمة مهنيي الصحة لحزب التجمع الوطني للأحرار، إن حزب "الحمامة" منفتح لوضع اليد مع مغاربة العالم وإشراكهم في العمل السياسي وقضايا بلادهم، مبرزا أن على رأسها قطاع الصحة الذي يحتاج إلى تضافر جهود الجميع والعمل جميعا من أجل مغرب قوي بقطاع صحي قوي.

واعتبر نائب الرئيسة الوطنية لمنظمة مهنيي الصحة، ضمن اجتماع ترأسه إلى جانب رشيدة هبري منسقة فرنسا للجهة الـ13 لأعضاء الحزب من مهنيي الصحة المغاربة القاطنين بفرنسا، أن انفتاح حزب "الحمامة" على مغاربة العالم جاء من أجل إشراكهم في صياغة رؤية وطنية شاملة للنهوض بقطاع الصحة وكذلك خلق جسور العمل المشترك معهم فيما يخص عمل المنظمة.

وأكد الهرموشي أن منظمة مهنيي الصحة لحزب التجمع الوطني للأحرار ماضية في العمل من أجل إعداد رؤية وطنية مرفوقة بتصورات جهوية، مشيرا إلى أن المنظمة سالفة الذكر ستطلق برامج ذات بعد اجتماعي ودورات تكوينية مستمرة برسم السنة الحالية.