الملك محمد السادس يعين ياسر الزناكي مستشارا له

الملك محمد السادس يعين ياسر الزناكي مستشارا له

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أن الملك محمد السادس، عين ياسر الزناكي وزير السياحة والصناعة التقليدية مستشارا له بالديوان الملكي، وذلك نظرا لخبرته وتجربته في المهام التي أسندت إليه.

يذكر أن ياسر الزناكي (40 سنة) تابع دراساته العليا بباريس، وهو مهندس متخصص في الذكاء الاصطناعي.

وقد بدأ مسيرته المهنية منذ 1995 كمهندس مالي بالشركة العامة بباريس ، المتخصصة في نمذجة وتثمين المنتجات المالية المشتقة من النسب.

كما شغل الزناكي (الصورة: رفقة زوجته) منصب متعامل في مجال المنتجات المالية المشتقة من النسب بالشركة العامة بباريس، ثم نائب الرئيس والمدير المكلف بتجارة المنتجات المالية المشتقة من النسب، بالشركة العامة بلندن، ثم مديرا مكلفا بالتحكيم التجاري بالبنك الألماني بلندن.

وهو مؤسس ومدير عام مجموعة "سيينا " (لندن)، وهي شركة متخصصة في الاستثمار السياحي تم إحداثها لمواكبة الدينامية الاقتصادية بين المملكة المغربية والحي المالي بلندن.

ويأتي انضمام الزناكي إلى فريق مستشاري الملك محمد السادس، بعد أسبوع من تعيين عبد الإله بنكيران رئيسا للحكومة الجديدة.

وكان الملك محمد السادس قد عيّن أيضا عمر عزيمان مستشارا له يوم الثلاثاء الماضي، لينضم إلى محمد المعتصم الذي عمل إلى جانب الملك الراحل الحسن الثاني.

وفي شتنبر الماضي عزز الملك طاقم مستشاريه بالفقيه القانوني عبد اللطيف المنوني والتي ترأس لجنة مراجعة الدستور الجديد.

وكان الملك محمد السادس عين في أكتوبر الماضي مستشارا جديدا في شخص سفير المغرب السابق بباريس ووزير الداخلية الأسبق، المصطفى ساهل.