المجلس الوطني لـ"البام" يناقش تطورات الصحراء

المجلس الوطني لـ"البام" يناقش تطورات الصحراء

أعلنت اللجنة المكلفة بمتابعة مخرجات الدورة 22 للمجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة تثمينها لعقد الدورة العادية 23 للمجلس الوطني بنقطة فريدة تتمحور حول تقرير المكتب السياسي بخصوص القضية الوطنية، "باعتبارها أولوية في المرحلة الراهنة، على أن تقدم عروض اللجان في دورات لاحقة".

واعتبرت اللجنة، في بلاغ، أن "هذا القرار يأتي استشعارا بالمسؤولية السياسية في هذه الظرفية المفصلية، التي تقتضي وحدة الصف الوطني بالالتفاف حول المصلحة العليا للوطن، وانخراطا في مسار تضافر الجهود، واستثمار العلاقات وتقوية الجبهة الداخلية، وتشكيل جبهة سياسية ومدنية للدفاع عن الوحدة الترابية".

وأوضح المصدر أن "الدورة الاستثنائية المخصصة للقضايا التنظيمية لا زالت قائمة، وتقرير لجنة متابعة المخرجات هو موضوع أشغالها، للتداول والنقاش، والبحث عن السبل الممكنة لحل القضايا العالقة".

ودعت اللجنة كافة مكونات حزب الأصالة والمعاصرة، وطنيا وجهويا وإقليميا ومحليا، إلى "مواصلة التعبئة واليقظة من أجل إحباط كل المناورات، والدفع في اتجاه مواجهة كل الاستفزازات، ورفض وشجب كل ما يدبره خصوم الوحدة الترابية من أعمال عدائية".