عباس الفاسي يمنع الورد في وزاراته

عباس الفاسي يمنع الورد في وزاراته

أصدر الوزير الأول عباس الفاسي أوامر صارمة لمساعديه الأقربين بالتوقف عن عادة اقتناء باقات الورود التي كانت تكلف ميزانية الوزارة الأولى مابين 20 و30 ألف درهم في الأسبوع الواحد.

وقرر عباس الفاسي تعميم هذا الأجراء على باقي الوزارات وذلك في إطار ترشيد النفقات العمومية.

من جهة أخرى استبعد محمد علي الحسني السباعي، أستاذ الاقتصاد بجامعة محمد الخامس، مسألة تحقيق نسبة نمو تعادل 6 في المائة سنويا،ما لم تتحقق جملة من الإصلاحات الهيكلية في مجالات الفلاحة والاستثمار والقضاء والضرائب، على الخصوص .

وكان الوزير الأول، عباس الفاسي، قد أعلن أن الحكومة تتوقع رفع معدل النمو ليصل إلى 6 في المائة سنويا، عوض 5 في المائة المسجل في السنوات الخمس الأخيرة.

وربط الفاسي، في التصريح الحكومي الذي أدلى به أمام أعضاء البرلمان، الأسبوع الماضي، بلوغ هذا الهدف بخفض مؤشر البطالة، على المستوى الوطني، إلى 7 في المائة عام 2012، والرفع من فعالية البرامج الجارية لتوفير فرص الشغل، خصوصا برنامج "إدماج" و"تأهيل" و"مقاولتي"، لخلق 250 ألف منصب عمل سنويا، إضافة إلى 16 ألف منصب ستحدث في إطار مشروع قانون المالية 2008.