رفض طلب السراح المؤقت للصحافية هاجر الريسوني

رفض طلب السراح المؤقت للصحافية هاجر الريسوني

تم، اليوم الخميس، رفض طلب السراح المؤقت الذي طالب به دفاع الصحافية هاجر الريسوني، المعتقلة منذ يوم السبت الماضي، من طرف المحكمة الابتدائية في الرباط.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط قد قال اليوم إن اعتقال الصحافية هاجر الريسوني "ليس له أي علاقة بمهنتها، وأنه حدث بمحض الصدفة نتيجة لارتيادها لعيادة طبية، كانت أساسا محل مراقبة بناء على معلومات كانت قد توصلت بها الشرطة القضائية حول الممارسة الاعتيادية لعمليات الإجهاض بالعيادة المعنية".

وأضاف وكيل الملك، في بلاغ توضيحي، أن "متابعة المعنية بالأمر ليس له أي علاقة بمهنة الصحافة، بل تتعلق بأفعال تعتبر في نظر القانون الجنائي جرائم، وهي ممارسته الإجهاض بشكل اعتيادي وقبول الإجهاض من طرف الغير والمشاركة في ذلك والفساد طبقا للفصول 444 و450 و454 و490 و129 من القانون الجنائي".

جدير بالذكر أن المعنية بالأمر ستعرض أمام المحكمة يوم الاثنين القادم 9 شتنبر الجاري.