إنهاء احتجاج عدد من الصحافيين في روسيا البيضاء

إنهاء احتجاج عدد من الصحافيين في روسيا البيضاء

ذكر اتحاد الصحافيين في بيلاروس أن سلطات البلاد أخلت سبيل العديد من الصحافيين الذين كانت احتجزتهم للاشتباه في محاولتهم اختراق نظام الحاسوب الخاص بوكالة الأنباء الرسمية "بيلتا".

وأضاف الاتحاد، في بيان، أنه تم الافراج عن ماريانا زولاتافا، رئيسة تحرير موقع "توت.باي" الاخباري الذي يحظى بشعبية واسعة، بعد أن أقرت بأن الموظفين بالموقع كانوا يستخدمون معلومات تسجيل الدخول للوكالة.

وتابع البيان أن اتهاما بالإهمال الجنائي وجه لزولاتافا، وهو ما قد تصل عقوبته الى السجن خمس سنوات.

وذكرت وكالة "يلابان" المستقلة للأنباء، أنه تم الإفراج أيضا عن رئيسة تحريرها، إرينا ليفشينا، وصحافي بالخدمة الروسية بقناة "دويتشه فيله" يدعى باوليوك بيكوفسكي.

وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا دعت، في وقت سابق، إلى إطلاق سراح جميع الصحافيين على الفور، قائلة إن القضية أثارت "مخاوف خطيرة بشأن احترام الإعلام المستقل في بيلاروس".