السفير الناصري: تم التكفل بالمغاربة العالقين بمالي

السفير الناصري: تم التكفل بالمغاربة العالقين بمالي

أعلنت سفارة المغرب بمالي أنها قامت، منذ بداية الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة "كورونا"، بالتكفل بجميع المواطنين المغاربة العالقين بمالي والمسجلين لدى مصالحها.

وفي تصريح صحافي قال حسن الناصري، سفير المغرب في باماكو، إنه "إلى حدود الآن يوجد 40 شخصا ضمن لوائح القنصلية؛ من بينهم 7 استفادوا من مساعدة جزئية أو كلية من السفارة، بعد تقديمهم طلبات بهذا الشأن"، مشيرا إلى أنه تمت الاستجابة بنسبة 100% للطلبات الرسمية المقدمة.

وأضاف الناصري أن السفارة وضعت، تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس في إطار الإجراءات الوقائية من فيروس "كورونا"، خلية لليقظة والتواصل مكلفة بتتبع تطور الوضعية الوبائية على مستوى التراب المالي.وتابع المسؤول الدبلوماسي: "كل المعطيات التي يتم تجميعها تنشر على تطبيق التواصل الفوري 'واتساب' لفائدة أفراد الجالية المغربية بهذا البلد الإفريقي".

كما جرى القيام بفحوصات طبية عن بعد للعديد من المغاربة، الذين استفادوا أيضا من خدمات الإيواء والإطعام وكذا مساعدات عينية، وفي السياق نفسه توفر السفارة المغربية، بالتنسيق مع السلطات المالية المختصة، المعلومات ذات الأولوية المتعلقة بعناوين وأرقام هواتف المؤسسات الاستشفائية المختصة ومخطط التكفل الطبي بالحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس، كما أن المصالح القنصلية بالسفارة تظل مفتوحة على الرغم من الإكراهات المرتبطة بـ"كوفيد 19".

ووجهت السفارة المغربية الدعوة إلى المغاربة المقيمين بمالي إلى التقيد بالتوجيهات والتعليمات الصادرة عن السلطات المالية المختصة، خاصة ما يتعلق بالحفاظ على التباعد والالتزام بالإرشادات الصحية وتجسيد قيم التضامن.