قنصلية المغرب بخيرونا تحتفي بذكرى عيد العرش

قنصلية المغرب بخيرونا تحتفي بذكرى عيد العرش

بمناسبة عيد العرش، نظمت القنصلية العامة المغربية بخيرونا حفلا حضره أفراد من الجالية والسلطات المحلية والجهوية والوطنية، ورجال أعمال وإعلاميون وفاعلون في المجتمع المدني المحلي.

وقد حضر هذا الحفل ممثل الحكومة الإسبانية بالمدينة، ألبيرت برامون، وكبار المسؤولين من القيادة الجهوية للحرس المدني والشرطة الإسبانية والمحلية والجيش الإسباني وعمدة مدينة إيستارتيت، ومستشارون محليون من مدينتي "خيرونا" و"سالت" والمصالح الاجتماعية التي تعنى بالقاصرين والمهاجرين والقنصلان الفخريان لكل من فرنسا وبريطانيا ومسؤولون وأساتذة من جامعة خيرونا ورابطة رجال الأعمال بالمدينة، فضلا عن الجمعيات المغربية والإسبانية.

وقد جرى تأثيث فضاء الحفل بمنتوجات من الصناعة التقليدية المغربية، زينته خيمة لنقش الحناء للحاضرات إلى جانب شخص بلباس مغربي تقليدي يقدم الشاي للحاضرين وآخر يقدم التمر والحليب للضيوف.

وقد ألقى المصطفى اليملي، القنصل العام للمملكة، كلمة أبرز خلالها قيمة ودلالة ومغزى حفل عيد العرش، الذي يصادف هذه السنة الذكرى العشرين لاعتلاء الملك محمد السادس العرش، مبرزا الإصلاحات الكبرى التي عرفها المغرب تحت قيادته لـ"بناء مجتمع مغربي حداثي ومعتدل ركيزته الأساسية الشباب والمرأة والأوراش الكبرى التي بوأت المغرب مكانة متميزة"، مشددا على الدور المحوري الذي تضطلع به المملكة المغربية للحفاظ على السلم والأمن بالمنطقة والعالم.

وقد توج هذا الحفل بتقديم أطباق متنوعة تبرز غنى وعراقة المطبخ المغربي، على إيقاع موسيقى مغربية وأندلسية.