ضحايا "انفجار باريس".. مغربيان ضمن الجرحى

ضحايا "انفجار باريس".. مغربيان ضمن الجرحى

كشفت مصادر من القنصلية المغربية في باريس أن مهاجرين مغربيين اثنين سقطا ضمن ضحايا الانفجار الكبير، الناجم عن تسرب غاز، الذي دمر الطابق السفلي بمبنى في "المنطقة التجارية" وسط باريس.

وأفادت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية بأن المغربيين أصيبا بجروح خفيفة، وتم نقلهما إلى مستشفى Salpetriere.

وتوجه القنصل المغربي بالعاصمة الفرنسية باريس، مصطفى البوعزاوي، إلى المستشفى من أجل متابعة الضحيتين عن كثب، وتحديد هويتيهما، والبحث إن كان هناك ضحايا آخرون من أبناء المملكة.

وكانت الشرطة الفرنسية أعلنت أن 20 شخصا على الأقل أصيبوا بجراح خطيرة في انفجار كبير، ناجم عن تسرب غاز على الأرجح، وبعدها كشفت وجود قتيلين جراء الحادث، وهما من جهاز الحماية المدنية.

وقال مصدر من الشرطة إن الانفجار دمر مخبزا في "شارع تريفيز" بمنطقة "غران بولفار". وذكر شهود أن قوة الانفجار أدت إلى تحطيم واجهات متاجر قريبة، وهزت مباني على بعد مئات الأمتار من مكان الواقعة.