ألمانيا تحظر دخول مغربي متورط في هجمات 11 شتنبر حتى 2064

ألمانيا تحظر دخول مغربي متورط في هجمات 11 شتنبر حتى 2064

قررت السلطات الألمانية حظر دخول المغربي منير المتصدق مرة ثانية إلى أراضيها حتى بلوغه سن التسعين، بعد إدانته بالمشاركة في تنفيذ هجمات 11 سبتمبر 2001 والحكم عليه بالسجن خمسة عشر عاما.

وقال مجلس الشيوخ بولاية هامبورغ شمال ألمانيا، الثلاثاء، ردا على سؤال طرحه النائب المسؤول عن حقوق المواطنة بحزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي، ريتشارد سيلميكر، إنه أصدر حظرا على دخول المتصدق إلى ألمانيا والإقامة فيها حتى الثالث من أبريل 2064.

ويقضي المتصدق حاليا عقوبة السجن في فولسبيتل بألمانيا، وسيتم إطلاق سراحه في الخامس عشر من أكتوبر المقبل، وسيتم ترحيله فورا إلى المغرب.

ولم تعلن السلطات عن لحظة ترحيله تحديدا حتى لا يكون هناك خطر على العملية. ومن المقرر رسميا أن تنتهي فترة حبس المتصدق في نونبر المقبل.

وكانت المحكمة العليا بهامبورغ قد أدانت المتصدق بالمساعدة في تنفيذ عمليات الحادي عشر من شتنبر 2001، التي أدت إلى مقتل ما يزيد عن ثلاثة آلاف شخص، كما أدانته بالانتماء إلى جماعة إرهابية.

وكان المتصدق عضوا فيما يسمى بـ"خلية هامبورغ"، بقيادة طيار الموت محمد عطا، الذي قاد إحدى الطائرتين، اللتين اقتحمتا مركز التجارة العالمي بنيويورك.