مغربية تتفوق في "باكالوريا الامتياز" بإسبانيا

مغربية تتفوق في "باكالوريا الامتياز" بإسبانيا

تمكنت المغربية مديحة واضيح من التفوق في باكالوريا الامتياز شعبة العلوم والتحقيق بإسبانيا، بحصولها على معدل 19.70 على 20، وبهذا تكون أول مغربية تتحصل على هذا النوع من الشهادات.

وقالت واضيح إنها كافحت من أجل الحصول على أعلى معدل لولوج باكالوريا الامتياز شعبة العلوم والتحقيق، مبرزة أن الأمر يتعلق بـ "شعبة يلجها فقط المتفوقون بالمستوى الإعدادي الحاصلون على معدل يفوق 17، ناهيك عن الخضوع لامتحان شفوي قبل القبول النهائي".

وأشارت واضيح إلى أن هذه الشعبة تتطلب متابعة الدراسة بالتعليم الثانوي وحضور محاضرات جامعية، ناهيك عن إعداد مشروع نهاية الدراسة، مفيدة بأنها خلال سنتها الأخيرة اختارت إعداد مشروع في مادة الرياضيات نال إعجابا على مستوى المؤسسة والمدينة وحصد العلامة كاملة 20/20.

وتأمل الطالبة المغربية التمكن من ولوج إحدى جامعات الهندسة، سواء تعلق الأمر بالهندسة الإلكترونية أو الهندسة الميكانيكية أو الصناعية، من أجل مواصلة مشوارها الدراسي وتحقيق التميز.

وأوضحت المتحدثة أنه بفضل تميزها تمكنت من الحصول على منحة لتفادي أداء رسوم الجامعة خلال السنة الأولى، وهي الرسوم التي يمكن أن تفوق 40 ألف درهم بالجامعات الإسبانية، وتمنت الحصول على منح أخرى لتغطية تكاليف الدراسة خلال الأعوام المقبلة.

وقالت واضيح: "كافحت خلال مشواري الدراسي من أجل الحصول على شهادة عليا تمكنني من العمل بالمغرب"، ووجهت انتقادات إلى ظروف العيش الصعبة في بلاد المهجر، مبدية تمسكها بحلم العودة إلى الوطن.